جريمة سبايكر

” يستذكر العراق مجزرة سبايكر المروعة التي ارتكبها الحقد الارهابي الاجرامي الغادر قبل ثمان سنوات في حزيران سنة 2014، والتي راح ضحيتها شهداء ابرياء من الشباب العراقيين المغدورين، الذين ضحوا بدمائهم الزكية ليسطروا ملامح النصر الذي حققته قواتنا الامنية بكافة صنوفها واشكالها على عصابات داعش الارهابية والذي توج بتحرير ارض العراق من دنس هذه المجاميع الارهابية، وبهذه المناسبة نذكر المجتمع الدولي وكافة المؤسسات الدولية لا سيما المعنية بحقوق الانسان بهذه الجريمة النكراء ونناشدها بإصدار قرار ادانه اممي لهذه الجريمة واعتبارها جريمة ابادة جماعية وضد الانسانية.

  نبتهل الى المولى سبحانه ان يتغمد شهداء العراق المغدورين برحمته الواسعة ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم وابناء العراق جميعاً الصبر والسلوان، وان يحفظ العراق وشعبه بلداً امناً مستقراً مزدهراً”

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.