وزير الخارجيَّة يهنئ الصحفيين العراقيين بمُناسبة ذكرى عيدهم الـ 153

يسرّني في هذه المُناسبة أنَّ أبعث لكم أصدق التهنئة، وأخلص المُباركة بذكرى العيد الوطنيّ للصحافة العراقيَّة الـ 153.وفيما نُهنّئكم بهذه المُناسبة الطيّبة نُشِيد بما قد بذلت الصحافة العراقيَّة من جُهد وتضحيات وأنتم تركبون الصعاب، وتبحثون عن الحقيقة.. وتلك كانت مُهمّة خطرة قدّمتْ على طريقها جزيل التضحيات، وسيُسجّلها لكم التاريخ بأحرف وضّاءة.إذ إنَّ الدول عندما تمرّ بمراحل تحوُّل، وانعطافات تاريخيَّة في حياتها تتحوّل الصحافة من السلطة الرابعة لأن تكون سلطة أولى؛ فتكون الْمُوجِّه الأولى والْمُؤثّر في الرأي العامّ باتجاه إقامة النظام، وإدارة البلاد، وتُوجّه بوصلة حركته باتجاه البناء، والإعمار، والإصلاح.ولقد كنتم نِعْمَ السندُ، والعضُدُ لإخوانكم في بقيّة السلطات بالعراق: (القضائيّة، والتشريعيّة، والتنفيذيّة)؛ لأنّكم ساهمتم في إنتاج خطاب إعلاميّ وطنيّ جامع لأبناء شعبنا الكريم..يحقّ لنا أنَّ نفخر بكم…

تقبّلوا خالص المحبّة…

فؤاد حسين

وزير خارجيَّة جُمهوريَّة العراق

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.