ألقى الممثل الدائم السفير عبدالكريم هاشم مصطفى، بياناً في الجلسة رفيعة المستوى لمؤتمر نزع السلاح التي عقُدت في مكتب الأمم المتحدة في جنيف بتأريخ 28/2/2022، أكد فيه على ضرورة مواصلة الجهود الجماعية للمشاركة البناءة والفعالة في المؤتمر من خلال تقديم المزيد من المساهمات لإجتماعات نزع السلاح لهذا العام، وعلى وجه الخصوص مؤتمر المُراجعة لمُعاهدة عدم إنتشار الأسلحة النووية المُؤمل عقده هذا العام.كما إستعرض موقف العراق من القضايا الأربع المطروحة على جدول أعمال مؤتمر نزع السلاح (نزع السلاح النووي، معاهدة حظر المواد الإنشطارية، ضمانات الأمن السلبية، منع حدوث سباق تسلُّح في الفضاء الخارجي)، مُرحباً بإعتماد مُقرّر عمل مؤتمر نزع السلاح لعام 2022 بتوافق الآراء، الأمر الذي من شأنهِ أن يُوجِّه عمل المؤتمر باتجاه إجراء المناقشات المواضيعية ذات الصلة بولايته، ضمن الهيئات الفرعية التي سيتم تشكيلها وفقاً لهذا المُقرّر.كما رحب الممثل الدائم بإنعقاد الدورة الثانية لمؤتمر إنشاء المنطقة الخالية من الأسلحة النووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط في العام 2021، مؤكداً ان إنعقاد هذا المؤتمر يُعد خُطوة نحو تحقيق هدف إنشاء المنطقة الخالية في الشرق الأوسط ويُعزّز المسارات الأخرى الموازية والرامية الى إنشاء هذه المنطقة.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.