بيان

25.07.2018

تستنكر وزارة الخارجية العراقية بشدة ما يسمّى بقانون القومية الذي تبناه الكيان الاسرائيلي مؤكدة أنه قانون يُكرّس العنصرية ويقوّض ما تبقى من آمال بمدّعى عملية السلام وحلّ القضية الفلسطينية . 

كما تؤكد الوزارة أنّ هذا القانون بتحويله بناء المستوطنات وتهويد القدس الشريف الى مبدأ دستوري  ينتهك بشكل صارخ القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ومنها ما ورد في اتفاقية جنيف الرابعة لعام ١٩٤٩ والتي تحرّم نقل وتهجير السكان في الأماكن المحتلة أثناء الحروب وتحرم قيام المحتل بتغيير طابع المناطق المحتلة  وقرار الأمم المتحدة رقم ٢٣٣٤ لعام ٢٠١٦ الذي أقرّه مجلس الأمن والذي يجرّم بشكل مباشر الاستيطان الاسرائيلي ويدعو إلى وقف العنف ضدّ المدنيين الفلسطينيين. 

وإذ تؤكد الخارجية العراقية عدم الاعتراف بالكيان الصهيوني والكنيست اللاشرعي الذي انبثق عنه هذا القانون فإنها تدعو المجتمع الدولي إلى تفعيل قراراته وإلزام الكيان الاسرائيلي  بالعدول عن هذا القانون المجحف والتوقف عن انتهاكاته للقانون الدولي واعتداءاته المتكررة على الشعب الفلسطيني .

 

د. أحمد محجوب

‏المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية العراقية

‏23‏/7‏/2018


12:11  بغداد