السفيرة تشارك في ندوة نظمتها السفارة الأرجنتينية بمناسبة اليوم العالمي للاجئين

لبّت السفيرة الدكتورة آمال موسى حسين دعوة السفارة الأرجنتينية المعتمدة لدى الكرسي الرسولي (الفاتيكان) لحضور ندوة بمناسبة اليوم العالمي للاجئين وذلك صباح يوم الأربعاء الموافق 2019/6/19. 
وقد شاركت السفيرة بمداخلة وتوضيح عن سبب هجرة العراقيين عمومًا (ليس فقط المسيحيين وإنما الإيزيديين والصابئة والمسلمين كذلك) الذي جاء نتيجة هجمات عصابات داعش الإرهابية للمنطقة الشمالية في سهل نينوى حيثُ يعيش أغلبية المسيحيين العراقيين والذين إضطروا بسبب الدمار الشامل الذي حلّ بديارهم إلى النزوح إلى إقليم كوردستان أو الهجرة إلى تركيا والأردن، وهم الآن بحاجة إلى مساعداتٍ خاصة لإعادة إعمار المدن وتسكين العوائل العراقية في ديارهم مرةً أخرى، لذا لجأت الحكومة العراقية لدعوة دول العالم كافة لحضور مؤتمر عُقد في الكويت لإعادة إعمار المناطق المُحررة في الموصل، وقد لاقت مداخلة السفيرة الإستحسان. 
وفي ختام الندوة ألقى سكرتير الدولة للعلاقات بين الدول (وزير الخارجية) المونسينيور بول ريتشارد غالاغر كلمةً بهذا الخصوص مسلطًا الضوء على أولوية هذا الموضوع لدى الكرسي الرسولي والبابا فرنسيس في برامج المساعدات الفاتيكانية .

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.