نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجيَّة فؤاد حسين يحشد الجهود لعقد مؤتمر القمة الإسلاميَّة لمناقشة تداعيات الإساءة للقرآن الكريم

أجرى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجيَّة فؤاد حسين إتصالات هاتفيَّة مع وزراء خارجيَّة كل من: المملكة الأردنيَّة الهاشميَّة السيِّد أيمن الصفديّ، والجُمْهُوريَّة التركيَّة السيِّد هاكان فيدان، والجُمْهُوريَّة الإسلاميَّة الإيرانيَّة السيِّد أمير حسين عبد اللهيان، كما وتلقّى إتصالًا من وزير خارجيَّة المملكة العربيَّة السعوديَّة الأمير فيصل بن فرحان، وجرى خلال الإتصالات الهاتفيَّة حشد الجهود لعقد مؤتمر القمة الإسلاميَّة في إجتماع طارئ على المُستوى الوزاريّ، يناقش تداعيات الإساءة المتكررة إلى القرآن الكريم، ومُواجهة ظاهرة الإسلامفوبيا حول العالم، وإتخاذ الإجراءات اللازمة بشكل جماعيّ بهذا الشأن.

‎وأطلع السيِّد الوزير نظرائه على الإجراءات الدبلوماسيَّة التي اتخذتها الحكومة العراقيَّة، رداً على تكرار سماح الحكومة السويديَّة بحرق القرآن الكريم والإساءة للمقدسات الإسلاميَّة وحرق العلم العراقيّ.
‎مُشيراً إلى أنَّ مثل هذه الأعمال الاستفزازيَّة تسيء للمواثيق والأعراف الدوليَّة، وتشكل خطراً على السلم المجتمعيّ، وتحرض على ثقافة العنف والكراهيَّة.

‎من جانبهم، أيّد السادة الوزراء موقف العراق، ودعوته لعقد مؤتمر القمة الإسلاميَّة على المُستوى الوزاريّ، لمناقشة تداعيات الإساءة المتكررة للقرآن الكريم.

You may also like...