السفير د. وديع بتي يلتقي بمجموعة من المهندسين المعماريين في مقر السفارة / باريس

التقى سعادة السفير د. وديع بتي سفير العراق في باريس القائم باعمال المندوب الدائم للعراق في اليونسكو يوم الاربعاء المصادف 23/11/2022 , بالأب اوليڤيه بوكيلون ممثل الرهبنة الدومينيكية في كنيسة الساعة ومجموعة من المهندسيين المعماريين العراقيين كل من السيد عمر الطويل، مهندس موقع في كنيسة الساعة , والسيدين عمر ياسر وعثمان عماد, المهندسيين على موقع مسجد النوري, ، السيد أنس زياد عبد الملك ، مهندس موقع في كنيسة الطاهرة و السيد مارك يارد، مهندس الصيانة لمشروع إحياء روح الموصل, وحضر من السفارة كل من سكرتير اول, ارشد مظهر, وسكرتير ثان, اريج محمد علي و الملحق , هند موفق.اشاد سعادة السفير بالجهود المميزة للمهندسين في اعادة اعمار مدينة الموصل بعد التخريب الذي تعرضت لها المدينة بسبب ارهاب داعش, كما ثمن دور منظمة اليونسكو بموجب المبادرة الانسانية التي اطلقتها المديرة العامة, السيدة اودري ازولي من اجل حماية هذا الارث الحضاري والثقافي.من جهتهم تقدموا بالشكر لتعاون السيد السفير خلال زيارتهم باريس, واشاروا بأنهم يعملون ضمن المشروع الممول من قبل دولة الإمارات العربية المعنية بإعادة اعمار جامع النوري ومنارة الحدباء وكنسيتي الطاهرة والساعة منذ عام 2019, مشيرين الى الصعوبات التي واجهتم من اجل الحفاظ على الصخور الاصلية بعد تنقيتها وتصفيتها لان الهدف الأساسي من احياء روح الموصل هي الحفاظ على اصالة هذه المعالم الاثرية دون المساس بالبنى التحيتية, كما ثمنوا دور المنظمة باطلاقها مشروع بناء القدرات للمهندسين المعماريين من اجل الاستفادة من الخبراء المتخصصين والذين تمكنوا بالفعل التعاون مع اليونسكو والوقف السني ووزارة الثقافة من اجل المضي قدما بتنفيذ كافة المشاريع في مدينة الموصل وفق الجدول الزمني المخطط له.

You may also like...