وزير الثقافة والسياحة والآثار العراقي الدكتور احمد فكاك البدراني يزور العاصمة لندن لبحث التعاون الثقافي

برعاية السفارة العراقية في لندن التقى وفد العراق برئاسة معالي وزير الثقافة والسياحة والآثار د. احمد فكاك البدراني رئيس شبكة النهرين من جامعة (كلية لندن الجامعية) البريطانية الدكتورة ايلينورا روبسون وبحضور سعادة السفير محمد جعفر الصدر ورئيس الهيئة العامة للآثار والتراث د. ليث مجيد حسين، لمناقشة سبل تعزيز التعاون بين الوزارة والشبكة.

جرى خلال اللقاء بحث إمكانية توقيع برنامج للتعاون بين شبكة النهرين والهيئة العامة للآثار والتراث، تقدم من خلاله شبكة النهرين الدعم  للجامعات العراقية والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات البحثية والاكاديميين في مجالات التراث الثقافي والتاريخ والعلوم الإنسانية والاجتماعية. وان تقوم كل من شبكة النهرين والهيئة العامة للآثار والتراث (كل حسب اختصاصه وصلاحياته) بالتنسيق والعمل معًا بهدف بناء القدرات المعرفية والتعليمية في المجالات التي يتم الاتفاق عليها بين الطرفين.

تحدث السيد الوزير الدكتور احمد فكاك البدراني خلال اللقاء عن أهمية العراق بالنسبة للباحثين والمثقفين. اذ يمتلك العراق واحدة من اعرق الثقافات في العالم وان تاريخه الحضاري الحافل يمتد في عمق التاريخ. الا ان الظروف التي مر بها العراق من حروب وازمات اقتصادية واضطرابات سياسية عرقلت مسيرة التقدم في البلاد. واليوم يعود العراق لفتح نوافذ متعددة في علاقاته الخارجية، تعكس طبيعة بلد متعدد بثقافاته متنوع بمكوناته. وان جهود أبنائه حولت البلاد من ساحة تسعى الجماعات الإرهابية الى السيطرة عليها الى منطقة تستقطب دول العالم بثقافتها وثرائها الفكري والحضاري.

من جانبه تحدث دكتور ليث عن جهود وزارة الثقافة ممثلة بالهيئة العامة للآثار والتراث في إعادة الاثار العراقية المسلوبة وفي المفاوضات التي تجري مع دول العالم المختلفة لتعزيز قدرات العراق في تطوير البنى التحتية الاثارية. وأضاف ان العراق يرتبط بعلاقات طويلة الأمد مع المملكة المتحدة خصوصا بعد عام 2003. معربا عن امله في ان يستمر العمل المشترك مع الجانب البريطاني وخصوصا مع شبكة النهرين والمتحف البريطاني في مجالات التدريب الاثاري.

تحدثت البروفيسور ايلينورا عن أهمية التعاون مع العراق وان للشبكة برامج متعددة تقدم من خلالها الدعم للعراق ومنها برنامج الزمالات الدراسية للأساتذة العراقيين وبرامج لدعم الخبراء العراقيين في مجال الاثار.  معبرة عن رغبتها في ان يستمر التعاون بين الطرفين من اجل دعم المشاريع التي تساهم في تعزيز الاستقرار في العراق.

You may also like...