سفير جمهورية العراق في القاهرة يشارك في منتدى شباب العالم

شارك سفير جمهورية العراق في القاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية د. أحمد نايف رشيد الدليمي، في منتدى شباب العالم المقام في مدينة شرم الشيخ المصرية بتاريخ 10/1/2022.

وشارك سعادة السفير د. احمد نايف الدليمي في جلسات المنتدى كافة حيث تضمنت الاولى افتتاحاً من قبل فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وشهدت حضور رؤساء دول وحكومات، ولفيف من الوزراء والسفراء وكبار المسؤولين من مختلف أنحاء العالم.

من جانبه أكد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في كلمته الافتتاحية: “إن منتدى شباب العالم بات منصة حوار وتواصل بين الشباب وأداة لتبادل الرؤى بين كل العالم وخاصة في تلك اللحظة الفارقة من التاريخ الإنساني”.

كما تناولت الجلسة الثانية عدد من القضايا التي تشغل الرأي العام، والتي كان أبرزها جائحة كوفيد 19، حيث دار حوار مفتوح مع فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتناولت الجلسة فيديو توضيحي لما مر به العالم خلال جائحة كورونا منذ بدايتها وحتى الوقت الحالي، وتضمنت الآثار التي تركها الفيروس على العالم أجمع.

من جانبها أعربت مبعوثة أمين عام الامم المتحدة للشباب غاياتما فيكرامانياكي في مشاركتها خلال المنتدى والجلسة الحوارية عبر تقنية الفيديو كونفرانس عن سعادتها للمشاركة في هذا المنتدى، مضيفة أن جزءًا من عملها أن تجعل الأمم المتحدة أكثر قربا للشباب والعكس أيضًا.

وأكد رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيريسوس أن منتدى شباب العالم، يمثل فرصة هائلة لتقديم الكثير من أفكار الشباب من أجل مستقبل أكثر أمنا وصحة، مشددًا على ضرورة أن تعمل الحكومات على بناء الشباب من أجل أن يلعبوا دورا محوريًا في مجتمعاتهم.
وقال إن طاقات الشباب وأفكارهم ومواهبهم أساسية من أجل مواجهة التحديات، وعلى راسها قضية التغير المناخي.
وأضاف أن معظم سكان العالم من الشباب دون الثلاثين؛ ومن ثم فإن المستقبل بين أيديهم ومواهبهم وأفكارهم وطاقتهم، وهي أساسية من أجل مواجهة تحديات اليوم والغد بما في ذلك التغير المناخي والتلوث والصحة.
وأشار إلى أن منظمة الصحة العالمية لا تدخر جهدًا لإشراك الشباب، قائلًا “قمنا بإنشاء مجلس الشباب التابع للمنظمة؛ للتأكد من إنخراط الشباب في صياغات الصحة العالمية”، لافتًا إلى أن الشباب لم يتأثروا كثيرا بجائحة كورونا، لكن الجائحة أثرت على الكثير من الأمور المتعلقة بهم كالصحة والتعليم والوظائف، مضيفًا أن عام 2022 يجب أن يكون عام القضاء على الجائحة من أجل توجيه النمو والتقدم وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

فيما شهد فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي والسيدة قرينته عرضًا مسرحيًا عن جائحة كورونا، حيث يشارك في العرض 14 جنسية من مختلف دول العالم.

ومن الجدير بالذكر ان المنتدى يعقد في مدينة شرم الشيخ تحت شعار “معًا من جديد”، بمشاركة شباب من 196 دولة من جميع أنحاء العالم.

You may also like...

اترك تعليقاً