العراق يُسلِّم رئاسة مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الى سلطنة عُمان

سلَّم سعادة سفير جمهورية العراق في القاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية الدكتور أحمد نايف الدليمي رئاسة مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الى وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدبلوماسية في سلطنة عُمان الشيخ خليفة بن علي الحارثي، وذلك في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية الدورة (153) على مستوى المندوبين ، التي عُقدت في مقر جامعة الدول العربية، بتأريخ 2/3/202.
وبيَّن سفير جمهورية العراق في القاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية الدكتور أحمد نايف الدليمي، في كلمته أثناء تسليم العراق الرئاسته الى سلطنة عُمان، في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية الدورة (153) على مستوى المندوبين، إنه في ختام ترؤس جمهورية العراق لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في دورته (152) ، يدفعني واجبي المهني الى أن أتقدم بخالص الشكر وعظيم الإمتنان بإسمي ونيابةً عن موظفي المندوبية الدائمة لجمهورية العراق لدى جامعة الدول العربية الى معالي السيد الأمين العام لجامعة الدول العربية وأصحاب السعادة الزملاء الأعزاء المندوبين الدائمين للدول العربية الشقيقة، وجميع الأخوات والأخوة العاملين في الأمانة العامة ، على ما بذوله من جهود مخلصة ومتفانية طيلة الأشهر الست الماضية، والتي شهدت ظروفاً غير إعتيادية تمثّلت في انعقاد سبعة اجتماعات لمجلس جامعة الدول العربية، خمس منها على المستوى الوزاري، وإثنان على مستوى المندوبين الدائمين، والتي كانت جميعها عدا واحداً ، اجتماعات طارئة فرضتها طبيعة الظروف الدولية والإقليمية والتحديات التي واجهها وطننا العربي، مؤكداً انه بالرغم من حراجة الظروف والأحداث فقد كان الموقف دائماً موقفاً موحداً أعطى للعالم أجمع، رسالةً واضحة عن عمق ورصانة الأخوّة الغربية، موضحاً: ان نكران الذات كان حاضراً وبقوة في اجتماعاتنا ، وكانت أواصر المحبة والأخوّة أقوى من أي شيء آخر وهذا ما أدى في المحصلة النهائية الى أن نتوحد جميعاً تحت مظلة بيتنا الكبير جامعة الدول العربية.

You may also like...

اترك تعليقاً