الدورة السابعة والعشرين للجمعية العامة للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين

ترأس القائم بالأعمال د.بوتان دزه يى يوم الثلاثاء المصادف 18/10/2022، جلسة اللجنة التحضيرية للدورة السابعة والعشرين للجنة العامة للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين التي عقدت في العاصمة المغربية الرباط يرافقة سكرتير ثانِ محمد فاضل شاهر مسؤول ملف المنظمات، بحضور مدير عام المنظمة المهندس عادل صقر الصقر ومدير ادارة المنظمات والإتحادات العربية في الأمانة العامة للجامعة العربية السيد محمد خير عبدالقادر وعدد من ممثلي دول الأعضاء في المنظمة.

وألقى السيد القائم بالأعمال كلمة ترحيبية أعرب فيها عن الشكر والتقدير لجهود دول الأعضاء في المنظمة من أجل تحقيق الأهداف التنموية الإقتصادية للدول العربية وكذلك تقديم الشكر للمنظمة على الإنجازات المميزة خلال فترة رئاسة جمهورية العراق للدورة السابقة (26) للجمعية العامة.

بعد ذلك سلم القائم بالأعمال رئاسة الدورة (27) لسلطنة عُمان المتمثلة بالسيد علي بن أحمد الشنفري نائب رئيس بعثة سلطنة عُمان لدى المملكة المغربية متمنياً له التوفيق في رئاسة الجلسة، كما تم الإتفاق حول التوصيات التي سوف يتم مناقشتها وإعتمادها في الإجتماع الوزاري.

واستكمالًا لإجتماعات الدورة ترأس القائم بالأعمال يوم الخميس المصادف 20/10/2022، إجتماع الجمعية العامة على المستوى الوزاري حيث ألقى فيها كلمةً نيابةً عن معالي وزير الصناعة والمعادن العراقي السيد منهل عزيز الخباز تقدم فيها بالشكر لجامعة الدول العربية وأعضاء المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين، كما نقل خلال الكلمة شكر حكومة العراق وشعبه إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس والمملكة المغربية حكومةً وشعباً لإستضافتها مقر المنظمة وتهيئة الظروف الملائمة لعملها.

بعدها تمّ تسليم رئاسة الإجتماع لسلطنة عُمان متمثلةً بسفيرها لدى المملكة المغربية السيد سعيد بن محمد بن علي البرعمي، ومن خلال كلمته أثنى السفير على دور وجهود جمهورية العراق في رئاسته للدورة السابقة

يذكر إن إجتماع الجمعية العامة على المستوى الوزاري قد شهد توقيع عدد من الإتفاقيات ومذكرات التفاهم بين المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين ومنظمات إقليمية ودولية ذات العلاقة بعمل المنظمة منها الجمعية العامة لعلوم تشريعات الأغذية (GFORSS) وكذلك المكتب الدستور الغذائي.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.