وزير الخارجيَّة يبحث مع وزير الخارجيَّة السعوديّ القضايا الثنائيَّة

بحث وزير الخارجيَّة فؤاد حسين، يوم الأربعاء المُوافق 11/5/2022، مع وزير خارجيَّة المملكة العربيَّة السعوديَّة الأمير فيصل بن فرحان، التعاون الثنائيّ بين بغداد والرياض في شتى المجالات، وأهمِّيَّة التنسيق المُسبق على المُستويين الإقليميّ والدولـيّ.
جاء ذلك في إطار مُشارَكة السيّد الوزير في الاجتماع الوزاريّ للتحالف الدوليّ لمُحاربة تنظيم داعش، والذي تنعقد أعماله في مدينة مراكش بالمملكة المغربيَّة.
وتبادلا الرؤى، والتقييم حول مُجمَل تطوُّرات القضايا الإقليميَّة والدوليَّة التي تحظى بالاهتمام المُشترَك، ومُواجهة التحدّيات المُختلِفة التي تتعرّض لها المنطقة، والدفع بالحلول السلميّة التي من شأنها تحقيق الأمن، والاستقرار، ودفع مسيرة التعاون بما يُحقق طموحات السلام، والتنمية.
وأكّد الوزير فؤاد حسين على أنَّ الحكومة العراقيَّة ستعمل بكل جُهُدها وتستثمر جميع علاقاتها من أجل خلق فرصة مُناسبة للتفاهمات بين طهران والرياض.
وتطرق الوزيران إلى العلاقات الثنائيَّة بين السعوديّة والجُمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة، وتحسنها في مجالات معينة، وأكّد الجانبان على ضرورة إستمرار المباحثات التي بدأت في بغداد، والدفع بالحلول السلميّة التي من شأنها تحقيق الأمن، والاستقرار، ودفع مسيرة التعاون بما يُحقق طموحات السلام، والتنمية.
من جانبه الأمير فيصل بن فرحان أكـَّد حرص المملكة على تطوير العلاقات الثنائيَّة، والارتقاء بها إلى ما يُلـبِّي طموح البلدين الشقيقين، مُتمنياً للعراق وشعبه التقدم والرفاهية.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.