ممثلية العراق الدائمة لدى الامم المتحدة تهنئ الشعب العراقي بمناسبة ذكرى النصر على عصابات داعش الارهابية

 

يحيي بلدنا الحبيب ذكرى النصر المهيب على عصابات كيان داعش الإرهابي و دحره بشكل نهائي، وفي هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا و ضمائرنا نستذكر شهداءنا من جميع التشكيلات المسلحة الوطنية من جيش و شرطة و حشد شعبي وبيشمركة.

ان هذا النصر هو تعبير عن مدى لُحمة الشعب العراقي و تكاتفه في الملمات والشدائد، فقد ارتوت الارض من دماء العراقيين الابطال. ان تجربة الحرب على داعش أظهرت للجميع وبشكل قاطع لا يقبل الشك ان الهوية الوطنية هي السائدة فوق المسميات الفرعية الأخرى، و هي انطلاقة كبيرة في جهود البناء و الاعمار في سبيل عراق آمن مزدهر، حيث خرجت منذ تشرين الاول ٢٠١٩ جموع غفيرة من الشعب و هي تطالب بالإصلاح معبرة عن مطالبها المشروعة بصورة سلمية حضارية تعبيرا عن النضج السياسي الذي وصل إليه الشباب العراقي في ظل النظام الديمقراطي.

ان ملاحم الشعب العراقي قد تجلت في حربهم ضد الإرهاب بالنيابة عن العالم أجمع، دفاعا عن الإنسانية جمعاء والحق في الحياة والحرية، و استكمالا للدور الحضاري الذي لعبه العراق من فجر التاريخ، حيث بعد أن علم العالم الكتابة، يعلمه قيم الإيثار و التضحية.

الرحمة و الخلود لشهداء العراق.

You may also like...