المندوب الدائم السفير محمد حسين بحر العلوم يقدم كلمة العراق في جلسة المناقشة المفتوحة التي عقدها مجلس الامن حول الأطفال في النزاع المسلح

القى المندوب الدائم السفير محمد حسين بحر العلوم كلمة العراق في جلسة المناقشة المفتوحة التي عقدها مجلس الامن حول الأطفال في النزاع المسلح، وفي ادناه قراءة في اهم محاورها

  • شكر المجتمع الدولي واعضاء مجلس الامن على دعمهم لجهود الحكومة العراقية في تعزيز الامن والاستقرار في البلاد
  • اهمية العلاقة المتميزة بين العراق والامم المتحدة خصوصاً مكتب الممثل الخاص للامين العام المعني بالاطفال والنزاع المسلح، ومنظمة اليونيسيف في سيبل تعزيز حماية الاطفال على المستوى التشريعي والتنفيذي.
  • التذكير بدور العراق وشعبه وقواته الامنية في الحرب على داعش الارهابي، لتحرير الارض والبشر من ظلامه وملاحقته على جرائمه التي ارتكبها بحق العراقيين
  • التاكيد ان الحرب على داعش لم تكن صراعاً وانما دفاعاً عن كرامة وحرية وديمقراطية العراق وشعبه
  • اعادة التاكيد على الدعوة الموجهة الى الدول التي لديها رعايا من الاطفال في العراق لاعادتهم الى بلدانهم باسرع وقت
  • استعراض جهود الحكومة العراقية في رفع وتنظيف الاراضي العراقية من الالغام والذخائر المتفجرة التي تركها تنظيم داعش الارهابي في المناطق الريفية والتجمعات السكانية، واثرها المدمرة في حياة المواطنين خصوصاً الاطفال
  • جائحة كورونا وما تسببت به من ضرر في الاقتصاد العالمي بضمنه الاقتصاد العراقي وتاثيراتها بشكل خاص على المساعدات الانسانية واعادة الاعمار والبناء وعودة النازحين.
  • دعم المجتمع الدولي لاجندة السلام في العراق والمنطقة كونها الطريق الافضل لتحقيق التنمية والاصلاح الاقتصادي وحماية المجتمع

You may also like...