التقى وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم نظيره الصربيّ إيفيتسا داتشيتش وجرى بحث الجُهُود التي من شأنها تعزيز التعاون المُشترَك في المجالات كافة، وسُبُل تحقيق المصالح بين بغداد وبلغراد. مُعرباً عن تطلّع العراق لتطوير، وتعميق العلاقات على أعلى المُستويات، والإفادة من الخبرات المُتوافِرة لدى بلغراد بما يصبّ في منفعة البلدين. ودعا الوزير الحكيم الشركات الصربيّة إلى الاستثمار في العراق، ولاسيَّما مشاريع إعادة إعمار البنى التحتيّة. كما بحثا القضايا الإقليميّة والدوليّة التي تحظى باهتمام الجانبين، وأهمِّية مُواصَلة التشاور، والتنسيق في القضايا المشتركة.

You may also like...

Leave a Reply

Your email address will not be published.