السفير د. عادل مصطفى يزور المجلس الاعلى للرياضة ومركز التأهيل العالي

التقى السفير الدكتور عادل مصطفى كامل في مقر المجلس الاعلى للرياضة بالسيد خواكين اريستيغي – Joaquin Aristegui، مدير عام في المجلس الاعلى للرياضة مع عدد من اعضاء الادارة، بعد تبادل عبارات التحية أعرب السيد خواكين اريستيغي Joaquin Aristegui عن سعادته بزيارة سعادة السفير ووفد السفارة بكونه حفيد اول سفير اسباني في العراق، وبين السيد خواكين ان هناك اربعة مراكز رئيسية للكفاءه العالية للرياضيين المحترفين في اسبانيا ( مدريد، برشلونة، غرناطة، ليون) فضلا عن وجود 70 مركز صغير كفروع لهذه المؤسسات يتوزعون في كافة الاقاليم الاسبانية، من جانبه اوصل السيد السفير تحيات معالي وزير الشباب والرياضة السيد عدنان درجال ورغبته الكبيرة بالاستفادة من التجربة الرياضية الاسبانية المتميزة في عالم الرياضة، وبين سعادة السفير بأن الرياضة أصبحت تبني العلاقات بين المجتمعات وتؤسس الى مشاريع في بناء المسار الانساني وتساعد على بناء العلاقات بين الدول، وأكد السفير أن تاريخنا مع اسبانيا تاريخ جميل، ممكن ان يكون الرياضة معزز لهذه العلاقة التاريخية، وأكد السفير بأن العراق يشكل ساحة خصبة ومتميزة في مجال (الاستثمار الرياضي) في مختلف القطاعات الرياضية وانه يمثل مقدمة للتعاون الاقتصادي عبر بوابة الدبلوماسية الرياضية، والعمل على استقطاب المدربين الاسبان الى الدوريات العراقية والمنتخبات الوطنية ، وصناعة المدربين المحترفين عبر دورات متخصصة في العراق واسبانيا بشكل مشترك،   

واكد السيد السفير من خلال متابعته للاستراتجيات الاسبانية بان هناك اهتماما بارزا بالرياضة البارالمية، والعراق لديه فئة ليست بالصغيرة ( بسب الحروب والارهاب) والمهتمة في تطوير قدراتهم البدينة في مجال الرياضات البارلمبية، ولهذا نطمح في الاستفادة من التجربة الاسبانية لهذه الفئة المجتمعية المهمة واكد سعادة السفير ان في الرياضة النسوية هناك تطور واهتمام من قبل الجانب الاسباني في هذا المجال، حيث يتوفر في العراق حاليا فرق نسوية، لذلك نسعى للأستفادة من التجربة الاسبانية.

فيما اشاد السيد خواكين اريستيغي بالنقاط المهمة التي طرحها السيد السفير وامكانية ان تكون نقاط تعاون كبير بين الجانب العراقي والأسباني، في مختلف المجالات، عبر توقيع مذكرة التفاهم بين الجانب الاسباني والعراقي، في ختام الزيارة اعرب السيد السفير عن شكره ووافر امتنانه وكون اللقاء يعتبر حجر الزاوية للنهوض والارتقاء بمستوى العلاقات الرياضية مابين العراق ومملكة اسبانيا, وسيكون هنالك تواصل مستمر بين السفارة و المجلس الاعلى للرياضة للتأهيل لاي خطوة قادمة، كما تضمن اللقاء زيارة ميدانية الى مركز التأهيل الرياضي بجميع مرافقه والاطلاع على كيفية التدريبات في جميع مرافق المركز العالي للتأهيل.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.