كادر سفارة جمهورية العراق في اسلام آباد يستضيف في مبنى السفارة عدداً من الضباط العراقيين العالقين في باكستان.

بجهود حثيثة ومتابعة مستمرة من قبل خلية الازمة في السفارة لشؤون العراقيين العالقين في باكستان، ومن أجل الوقوف على احتياجاتهم وعودتهم الى ارض الوطن بسلام.

نظّم كادر السفارة العراقية دعوة غداء على شرف عدد من الضباط العراقيين التابعين الى وزارة الدفاع العراقية والمشاركين في دورات التدريب المقامة في باكستان.

كان على رأس المستقبلين لهذا الوفد السيد القائم بالاعمال الؤقت عبد السلام صدام محيسن، حيث إستثمر السيد رئيس البعثة هذه الدعوة بالوقوف على احتياجات الضباط العامة والخاصة، واعداً اياهم بتحقيقها.

مشيراً في الوقت ذاته بأن السفارة العراقية هي البيت الثاني لكل العراقيين وفي كل الظروف والازمنة، داعياً الله أن يفرج هذه الغمّة عن سائر الأمم.

وفي الختام قدّم الضباط الحاضرين لهذه الدعوة الكريمة شكرهم وتقديرهم لكادر السفارة على حفاوة الضيافة والاستقبال، داعين الجهات العراقية ذات العلاقة الى النظر بإمكانية عودتهم الى ارض الوطن،، متمنين للعراق وأهله الامن والازدهار.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.