توضيح

02.04.2019

 توضيح

 

تداولت بعض المواقع الخبريّة، ومواقع التواصل الاجتماعيّ خبراً مفاده: "قيام زوجة موظف في وزارة الخارجيّة العراقـيّة بالتمجيد بالنظام السابق، وشتم الحكومة الحاليّة".

وممّا نشرته أنَّ زوجة هذا الموظف تعيش مع زوجها في القاهرة في "فيلا" مدفوعة التكاليف على حساب وزارتنا، وتحمل جواز سفر دبلوماسيّاً، وتربطها قرابة بالسيّد السفير أحمد الدليميّ سفير العراق في القاهرة، والمندوب في الجامعة العربيّة.

وهنا ترى وزارة الخارجيّة لزاماً توضيح جملة من الأمور حول هذه القضيّة؛ لتبيان الحقيقة:

1- إنَّ هذا الشخص كان موظفاً على ملاك وزارة الخارجيّة، وقد باشر العمل في الجامعة العربيّة بخدمات مُعارة من قبل الوزارة، وبعد انتهاء مُدَّة إعارته (أربع سنوات) رفض العودة إلى بغداد، فقامت الوزارة بإقالته على الفور.

2- إنّه وعائلته لا يحملون جوازاً دبلوماسيّاً، ولا يسكنون على نفقة الوزارة؛ لأنَّه ليس من ملاكاتها.

3- أمّا قرابة زوجته من الأستاذ أحمد الدليميّ سفير العراق بالقاهرة، فهو غير صحيح، وأنّ (الدليمي) هو تشابه في اللقب العشائريّ لعشيرة كبيرة منتشرة في عُمُوم محافظات العراق.

4- نود التنويه بأنّ النظام الداخليّ للجامعة العربيّة يعتبر الموظف في الجامعة موظفاً على ملاكها، ويتقاضى حقوقه المالـيّة من الجامعة نفسها.

 

د.أحمدالصَحّاف

المتحدث باسم وزارة الخارجية

٢٠١٩/٤/٢


02:55  بغداد