​بيان في الذكرى التاسعة للتفجير الإرهابي الذي إستهدف وزارة الخارجية ومبنى بعثة الأمم المتحدة ببغداد

19.08.2018

 

تستذكر وزارة الخارجية العراقية في التاسع عشر من آب جريمة الاعتداء عليها من قبل الزمر الارهابية التكفيرية عام ٢٠٠٩، حيث زفّت الوزارة عشرات الشهداء من حراسها وموظفيها وكادرها الدبلوماسي، اضافةً الى اصابة مئات الجرحى، وفي ذات التاريخ استهدف كذلك مبنى​​ البعثة الخاصة للامم المتحدة عام ٢٠٠٣، الذي راح ضحيته السيد سيرجيو دي ميلو المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة والذي قدم الكثير من العطاء الذي ستحفظه ذاكرة العراقيين اضافة الى العديد من موظفي البعثة الدولية .

اننا في الوقت الذي نستحضر فيه القيم العظيمة لتضحيات زملائنا الشهداء من كادر الوزارة ، نستلهم المزيد من العزم والارادة للاستمرار بإيصال صوت العراق الصادح الى كافة المحافل الاقليمية والدولية ، بما يعكس عظمة هذا الوطن ، وجسامة التضحيات التي يبذلها ابناؤه في سبيل قضاياهم العادلة وفي مقدمتها الحرب على الارهاب .

إن وزارة الخارجية ستظل مستمرة في نهجها الوطني اللائق باسم العراق وشعبه، وبإصرار على المزيد من النجاحات الدبلوماسية المتحققة في مختلف الصعد، والتي أدت الى عودة العراق لمكانته الدولية البارزة.

 

د. أحمد محجوب

المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية العراقية

‏19‏/8‏/2018


20:43  بغداد